recent
أخبار ساخنة

المغرب يبدأ في تخفيف من قيود كورونا

 المغرب يبدأ في تخفيف من قيود كورونا 



سيبدأ المغرب فعليا في عملية التخفيف بعض من الإجراءات الاحترازية التي كانت قد اتخدتها الدولة في مواجهة فيروس كورونا، لكن في انتظار صدور بلاغ رسمي من الحكومة .

كما لاحظنا أن السلطات العمومية تساهلت بشكل كبير في آونة الأخيرة و في مختلف المدن المغربية خلال عطلة العيد ونهاية الأسبوع مع المواطنين وأصحاب المقاهي والمطاعم، إذ تم تمديد “قرار الإغلاق” في أكثر من مدينة إلى العاشرة مساء، مع السماح بتجول المواطنين ليلا .

كما لوحظ تحسن كبير في النشاط السياحي خلال نهاية الاسبوع الجاري ، مع نسبة ملء فنادق في المدن السياحية تقدرت بـ90 بالمائة، وذلك بفعل عدم تشديد في إجراءات التنقل التي كانت تعتمدها الدولة سابقا ، وفرض قيود على المواطنين في تنقلهم الى المدن الأخرى .

 أما على مستوى ارتداء الكمامات فقد استغنى أغلب المغاربة عنها، سواء في الهواء الطلق أو داخل معظم الأماكن المغلقة وفي الاسواق وفي كل مكان تجد فيه عامة الناس ، لكن الخبراء ينصحون بضرورة ارتدائها، خصوصا بالنسبة لغير الملقحين ضد كرونة

 وفي ظل خوف الحكومة المغربية من تفشي فيروس كورونا تراجعت عن القرار التي كانت قد اتخدته بشأن السماح للمقاهي والمطاعم بتقديم خدماتها إلى غاية الساعة الحادية عشرة ليلا في أيام العيد الثلاثة  وذلك بسبب الخوف من تفشي الوباء في هذه المناسبة لما تعرفه من اختلاط كبير الذي تعرفه هذه المناسبة .




مع اقتراب العمل بالتوقيت الصيفي ابتداءا من صبيحة الأحد يرتقب أن تصدر الحكومة بلاغا، في غضون الساعات المقبلة، حول تخفيف التدابير الاحترازية في المرحلة القادمة، خاصة أن الحالة الوبائية تتسم، إلى حدود اليوم الأحد، بتراجع عدد إصابات ووفيات فيروس كورونا، مع ارتفاع عدد الملقحين ضد “كوفيد19″، إضافة إلى توصل المغرب بكميات مهمة من اللقاح تعزز المخزون.

كما قال مصدر من داخل وزارة الصحة المغربية المختصة في لـ”كورونا”، أن أغلبهم يتفقون مع تخفيف بعض القيود الاحترازية، خصوصا تلك المتعلقة ببعض القطاعات المهنية من الضرر الاقتصادي والتجاري بعد فترة الإغلاق لشهر كامل في رمضان.

 في ظل الشروع كثير من الدول العربية والغربية التخفيف من قيود التي كانت قد اتخدتها في ظل اجتياح هذا الفيروس للعالم ،والذي خلف كثير من الخسائر المادية والبشرية ، ورغم ظهور سلالة جديدة اعتبرتها منظمة الصحة العالمية بالمقلقة وخطيرة .

وكان رئيس الحكومة أعلن أنه “سيستمر سريان الإجراءات الاحترازية التي كانت قد اتخذت من قبل طيلة أيام عيد الفطر، لكن مع تخفيف تدريجي ومع مرور الوقت وتلقيح أكبر عدد ممكن من المغاربة .


google-playkhamsatmostaqltradent